التخطي إلى المحتوى
حقيقة زيادة أسعار الوقود في الفترة المقبلة

نفت وزرة البترول، ومركز معلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، ما تردد عن زيادة أسعار الوقود في الفترة المقبلة، بنسبة 150% كما تردد في الآونة الأخيرة.

وكانت الدول المنتجة للنفط قد اتفقت على تقليص انتاجها من الوقود في الفترة المقبلة إلى نحو 1.8 مليون برميل يوميا بهدف دعم أسعار النفط الخام، والتي تدنت في الفترة الأخيرة، ذلك الأمر الذي أثر بالسلب، وفتح الباب لأن تتردد أنباء حول نية الحكومة المصرية لزيادة سعر الوقود في البلاد في النسبة التي أشيع أن الحكومة تنوي الزيادة بها.

الجدير بالذكر أن اتفاق الدول المنتجة للبترول سيبدأ مع بداية العام المقبل 2017، وذلك في شهر يناير، وقد انتعش سعر النفط في العالم بعد هذا الاتفاق، وقد قفز مزيج برنت العالمي إلى مستوى 55 دولار للبرميل، بعدما كان سجل 46 دولا ر للبرميل في نهاية نوفمبر الماضي.

وقد أكدت وزارة البترول والثروة المعدنية أن الاتفاق الجديد بين الدول المنتجة لن يؤثر على أسعار الوقود في مصر، وقد نفت الحكومة أيضا ما تردد في وسائل الإعلام عن الأسعار الجديدة للوقود، وقد أصدر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بيانا ينفي فيه هذه الإشاعات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *