التخطي إلى المحتوى
تعرف على الكنيسة البطرسية التي طالتها يد الأرهاب الغاشم صباح اليوم
الكنيسة البطرسية بالعباسية

تقع الكنيسة البطرسية في منطقة العباسية بشارع رمسيس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وتعتبر هذه الكنيسة أشهر كنيسة كرست على اسم الرسولين بطرس وبولس، وقد بنتها عائلة بطرس غالي باشا رئيس وزراء مصر الأسبق تخليدا لذكراه، وعلى نفقتها الخاصة.

بنيت الكنيسة البطرسية بالعباسية على ضريح بطرس غالي باشا، حيث يوجد مدفن العائلة أسفل الكنيسة، وقد كان بطرس بطرس غالي الأمين العام السابق للأمم المتحدة أخر من دفن تحت الكنيسة في ضريح الأسرة.

تأتي أهمية الكنيسة البطرسية على المستوى التاريخي والفني والمعماري والديني، حيث يبلغ طول الكنيسة 28 مترا، وويبلغ عرضها 17 مترا، ويتوسط الكنيسة الصحن الذي يفصل بينه وبين الممرات صف من الأعمدة الرخامية.

تولى بناء الكنيسة وتصميمها مسئول ومهندس السرايات الخديوية وهو أنطون لاشك بك، بينما تعود اللوحات والزخارف الموجودة داخل الكنيسة إلى الإيطالي بريمو بابتشيرولى الفنان الذي قضى خمس سنوات يزين ويزخرف الكنيسة البطرسية.

ومن أهم تلك اللوحات الموجودة بالكنيسة اللوحات الفسيفساء، ومن أهمها لوحة فسيفساء التعميد، والتي تعود إلى الكافاليري انجيلو جيانيزى الذي جاء بها من فينيسيا.

وتولت العائلة البطرسية بناء الكنيسة تخليدا لذكرى بطرس غالي باشا رئيس الوزراء، وتعد العائلة البطرسية بمصر شاهدا ومشاركا في الكثير من الأحداث الوطنية والتاريخية في حياة الوطن.

وكان تفجيرا قد وقع في الكنيسة البطرسية بالعباسية صباح اليوم أثناء أداء صلوات قداس الأحد، ووقع 25 شهيدا ضحية للتفجير الغاشم، فيما أصيب 49 أخرون، حسبما أوردت وزارة الصحة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *