التخطي إلى المحتوى
الأمم المتحدة توافق على قرض طارئ ب 22 مليون دولار لمحاربة المجاعة التى تهدد الصومال
محاربة المجاعة التى تهدد الصومال

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو ” اليوم الثلاثاء ، عن موافقة الأمم المتحدة على منح الصومال قرض طارئ بقيمة 22 مليون دولار ، بهدف منع مجاعة آخرى مرتقب حدوثها بالصومال التى تعانى من الحرب الأهلية والجفاف بالوقت الحالى ، وقد أصدرت “الفاو ” مقرها روما بيان رسمى اليوم مفاده موافقة الصندوق المركزى المكلف بمواجهة الطوارئ على منح القرض لمنظمة الأغذية ، كإستجابة دولية لإعاقة أمر حدوث مجاعة آخرى بالصومال بعد مرور 5 سنوات على آخر مجاعة .

قرض طارئ ب 22 مليون دولار لمحاربة المجاعة التى تهدد الصومال

وقد صرح “ستيفن أوبراين ” وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشئون الإنسانية ، بأن القرض الطارئ تمت الموافقة عليه ضمن إطار سعى المنظمة لعرقلة أمر حدوث كوارث إنسانية آخرى بالصومال ، خاصة وأن القرض المالى سوف يساهم فى إنقاذ أرواح عدد كبير من الأشخاص ، فضلاً عن منح المزارعين ومربى المواشى سبل معيشة وأموال إضافية تدعمهم خلال الظروف القاسية التى يعانون منها بالفترة الحالية .

وقد كشفت الصومال خلال شهر فبراير الماضى ، عن ترقبها لحدوث كارثة بالبلد الأفريقى عقب وصول عدد الأفراد الذين يعانون من الجوع لـ 3 ملايين ، ومن المتوقع أن يعانى 6.2 ملايين شخص من إنعدام بالأمن الغذائى خلال الـ 3 أشهر القادمة ،  وبالمقابل أكدت منظمة الفاو على أن أموالها مخصصة لدعم المجتمعات الريفية التى تعانى من إنعدام المحاصيل الزراعية ونفوق الماشية و جفاف الآبار .

ومن الجدير بالذكر أن الصومال ضمن أكثر 3 دول على حافة المجاعة ، وقد تضرر إلى الآن حوالى 100 ألف شخص بجنوب السودان من حالة المجاعة التى أصابت إحدى ولاياتها ، ومن المرتقب أن تشهد الصومال المجاعة الثالثة خلال الـ 25 عام السابقة نتيجة الحروب الأهلية والفوضى التى تعم بأنحائها ، علماً بأن مجاعة 2011 أسفرت عن وفاة 260 ألف شخص بداخلها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *