التخطي إلى المحتوى
حسين الشافعي يؤكد 10 آلاف مهندس متخصص مصري سيعملون فى مشروع الضبعة النووى
مشروع الضبعة النووى

صرح ” الدكتور حسين الشافعى ” مدير المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم اليوم الأحد ، بأن تقديرات الجانب الروسى كشفت عن عدد العاملين المرتقب توظيفهم بمشروع الضبعة النووى الجارى تنفيذه على أرض مصر ، حيث أوضحت بإنه سوف يعمل ما يزيد عن 10 آلاف مهندس ومتخصص مصرى بمجالات الطاقة النووية ضمن إطار مشروع الضبعة النووى ، مشيراً إلى أن وزارة الإنتاج الحربى تنفذ الخطة التى أدرجها الوزير “الدكتور العصار ” لمتابعة أعمال إنشاء مدرسة تنمية صناعية بالتنسيق مع وزارة الكهرباء ، بهدف إعداد خريجين بالتخصصات الفنية لتلبية إحتياجات المشروع النووى المصرى .

مشروع الضبعة النووى

وقد أوضح “الشافعى ” خلال تصريحاته لجريدة اليوم السابع بإنه تم تشكيل لجنة كبرى من شركة “روس آتوم ” ، وإنها بدءت بالفعل فى تنفيذ مهامها المكلفة بها والتى تضمنت إجراء مباحثات مع وزارة الكهرباء بشكل متواصل على مدار الساعة ، مؤكداً بإنه من المرتقب مشاركة ما يزيد عن 100 خبير روسى بمشروع الضعبة لمدة تزيد عن عام  ، وأن أعمال المجموعة الأولى المتخصصة بالقياسات البيئية التى أدرجت محطات للزلازل بالمنطقة لقياس الزلازل سوف تبدء من الآن لحين إنتهاء صلاحية المفاعلات ، وإنها سوف تعمل كمنظومة متكاملة يتاح خلال تبادل المعلومات لمواصلة إعداد التقارير التى تؤكد إستقرار الحالة البيئية بالمنطقة ، وذلك من خلال الأستعانة بتقارير محطات الزلازل التى أعدتها محطات الزلازل التابعة لمعهد الدراسات الفلكية والجيوفيزيقية .

وقد أكد “الشافعى ” على أن أعمال الشركة البيئية الروسية ” إينريجيا سايسكاتولاى ” سوف تنتهى عقب مرور شهرين من الآن ، لتبدء أهم مراحل المشروع بتشكيل التصميمات التنفيذية لإقامة أجسام المفاعلات النووية الأربعة ، علماً بأن هذه المرحلة سوف تستغرق حوالى عام ونصف ، وفور الإنتهاء من هذه المرحلة سوف تبدء مرحلة التوريد والتركيب للمعدات .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *