التخطي إلى المحتوى
نقل تمثال رمسيس وبعض القطع الأثرية إلى المتحف المصرى الساعة الواحده صباحاً
تمثال رمسيس

تمثال رمسيس ، شهدت منطقة سوق الخميس بالمطرية بصباح اليوم الأربعاء وصول معدات الجيش المصرى المخصصة لنقل تمثال رمسيس الثانى و عدة قطع أثرية ، تم العثور عليها من قبل البعثة الألمانية بالأيام الماضية ، علماً بإنه يتم البدء فى إجراءات نقل التمثال بإتجاه المتحف المصرى بالتحرير بالساعة الواحدة بعد منتصف الليل ليصل للمتحف بالساعة الثانية .

نقل تمثال رمسيس إلى المتحف المصرى

علماً بأن خط سير نقل القطع الآثرية وتمثال رمسيس الثانى بداية من منطقة سوق الخميس بالمطرية بإتجاه الطريق الدائرى من طلعة مسطرد لحين الوصول لكوبرى صفط اللبن ، والإتجاه لجامعة القاهرة ثم كوبرى الدقى لحين الوصول لطلعة كوبرى أكتوبر ، والإتجاه لميدان عبد المنعم رياض ثم إلى التحرير والمتحف المصرى .

ومن المرتقب أن يقوم وزير الآثار ” الدكتور خالد العنانى ” بعقد إحتفالية بداخل حديقة المتحف المصرى بالتحرير غداً الخميس بالساعة الـ 6 مساءاً ، بمناسبة إكتشاف تمثال رميسيس الثانى والعديد من القطع الآثرية بمنطقة سوق الخميس بالمطرية ، وسيتم عرض القطع الآثرية والتمثال الملكى التى تم إكتشافهما مؤخراً بالمعرض المؤقت بداخل المتحف المصرى خلال إحتفالية وزارة الآثار غداً ، حتى يتم نقله للمتحف الكبير .

ومن الجدير بالذكر أن القطع الآثرية التى تم إكتشافها بالمطرية من قبل البعثة المصرية الألمانية بالأسبوع الماضى تضمنت على بلوكات حجرية تحمل نقوشاً بأسم الملك رمسيس الثانى ، فضلاً عن عدة كرانيش ملونة تعود لعصر الملك سيتى الأول ، علماً بإنه تم إستخراج تمثاليين ملكيين أحدهما نصفى لسيتى الأول والتمثال الثانى لرمسيس الثانى ، مما آثار ضجة إعلامية كبرى وجارى نقل هذه القطع الآثرية للمتحف المصرى بالتحرير اليوم وسط تغطية كاملة من قبل الصحفيين والإعلاميين لمراسم نقل موكب التمثال الملكى من المطرية لحين الوصول للمتحف المصرى بالتحرير .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *