التخطي إلى المحتوى
خبر إقالة وائل الفخرانى يثير غضب نشطاء مواقع التواصل الإجتماعى ويتضامنون معه بهاشتاج #قاطعو_كريم
إقالة وائل الفخرانى

خبر إقالة وائل الفخرانى يثير غضب نشطاء مواقع التواصل الإجتماعى ويتضامنون معه بهاشتاج #قاطعو_كريم ، تضامن العديد من نشطاء ورواد مواقع التواصل الإجتماعي خاصة موقع التغريدات الصغيرة مع وائل الفخرانى ، عقب علمهم بأن وائل الفخرانى تم طردة ولم يستقيل حسبنا أعلنت شركة “كريم” ، فقد قامت مواقع التواصل الإجتماعى بالتضامن مع “وائل الفخرانى” عن طريق هاشتاج #قاطعو_كريم.

إقالة وائل الفخرانى

يذكر أن شركة “كريم” وهي شركة إماراتيه تعمل فى مجال المواصلات عن طريق توصيل المواطنين عن طريق تطبيق على الهواتف المحمولة، كانت قد قامت الأحد الماضى بإعلان إستقالة “وائل الفخرانى” المدير التنفيذى لها ، دون أن توضح أى أسباب للإستقالة ، وإنما أعلنت خبر الإستقالة وأعلنت تولى “رامي كاطو” بدلاً منه ولكنها كتبت بين سطور البيان جملة لها الكثير من المعاني وهي “هناك بعض الأوقات التي قد لا تتناسب فيها العقول الكبيرة مع المناصب الكبيرة”.

هذا وقد قام وائل الفخرانى بالرد على هذا البيان عبر حسابة الشخصى بموقع التواصل الإجتماعى تويتر قائلاً “لم أستقل من كريم ولكن تم طردي من الشركة بطريقة مهينة ومفاجئة، يعلم الله مدى المجهود اللي عملته، أنا مقهور ولكن متأكد إن حقي هيرجعلي!”.

ولم يصدر أى تعليق من شركة” كريم ” بعد رد الفخرانى على نشرهم خبر إستقاله كاذب له ، فقد كان رد الفخرانى بمثابة قنبلة لهم خاصة أن الفخرانى حقق العديد من النجاحات والتطورات الملموسة والواضحة على شركة “كريم” منذ تولية منصب المدير التنفيذى للشركة.

وقد شن رواد ومستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى حملة ضد شركة كريم عبر هاشتاج #قاطعو كريم #Delete_careem ، فقد قام العديد من النشطاء بحذف تطبيق كريم من على هاتفة المحمول تضامناً مع الفخراني والتعليق بأن الشركة لم تتحسن إلا بعد تولى الفخرانى منذ 6 أشهر فقط وبطرد كريم سيتم حذف التطبيق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *