التخطي إلى المحتوى
المرصد السورى يعلن إحتجاز جند الاقصى ل 186 جثه تابعة لهيئة تحرير الشام
المرصد السورى

المرصد السورى يعلن إحتجاز جند الاقصى ل 186 جثه تابعة لهيئة تحرير الشام ، صرح المرصد السورى لحقوق الإنسان بصباح اليوم الإثنين بإن تنظيم جند الأقصى الإرهابى السورى قد إحتجز جثث 186 مقاتل تابع لهيئة تحرير الشام ، وأن تنظيم جند الأقصى أعلن إعتزامه تسليم هذه الجثث للحزب الإسلامى التركى المتواجد بمحيط المناطق الجنوبية بإدلب و حماة ، التى سبق وأن إنسحب منها جند الأقصى عقب توقيعه إتفاق مع خصومه بالمنطقة ، علماً بإن الإتفاق قد نص على إنسحاب تنظيم جند الأقصى بإتجاه المناطق التى تقع تحت سيطرة تنظيم داعش بالمنطقة .

المرصد السورى يعلن إحتجاز جند الاقصى ل 186 جثه تابعة لهيئة تحرير الشام

وبإطار ذلك أشار المرصد السورى بأن الجثث التى يحتجزها جند الأقصى تخص المقاتلين المفقودين خلال الإشتباكات بين جند الأقصى و هيئة تحرير الشام ، وأن أغلبيتهم تم إعدامهم دون أحكام قضائية بمنطقة الخزانات ، وقد قام مقاتلى جند الأقصى بإعدام آخرهم منذ يومين بإعدام حوالى 41 سجين مقاتل تابع لهيئة تحرير الشام ، ومن الجدير بالذكر أن الإشتباكات بين الفصائل الإسلامية المتطرفة الموجودة بشمال سوريا قد توسعت بالأسابيع الماضية ، فى ظل مشاركة جبهة تحرير الشام بهذه المواجهات وإعلان عدة جماعات آخرى إنضمامها لجبهة النصرة سابقاً وتشكيل هيئة تحرير الشام .

وبإطار آخر ناشدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية المواطنيين بالعودة إلى بيوتهم بعد أن تم نشر الأمن والإستقرار بإنحاء 44 بلدة وقرية بريف حلب الشرقى ، وقد صرحت القيادة العامة ببيان رسمى لها أذاعته وكالة الأنباء السورية “سانا” ، وقد تضمن البيان على تأكيد القيادة على أن وحدات الجيش بالمنطقة قد نسقت مع كافة الجهات المعنية لتسهيل أمر إعادة المواطنيين لمنازلهم بالمنطقة ، مشيرة إلى أنه قد تم إعادة الأمن والإستقرار بالقرى والبلدات بريف حلب الشرقى وهم ” مشرفة تل مكسور ، مران ، وريدة ، وصوران ، برلهين ، السين ، الرحمانية ، المديونة ، وفاح ، أعبد ، المقبلة ، جب غبشة ، جب الكلب ، طنبر ، سرجة كبيرة ،

سرجة صغيرة ، شامر ، عفرين ، صفة ، شحشور ، تيارة ، الشيخ دن ، قطر ، الوديعة ، تل حطابات ، عفش ، طيبة الاسم ، عين الجماجمة ، شربع ، عنجارة ، عين الجحش ، عران ، العبودية ، العجوزية ، سريب ، نصر الله ، طنوزة ، الدويكية ، رسم العلم ، أم تريكية ، الزرزور ، الزعلانة ، مشرفة تل مكسور الجروف “

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *