التخطي إلى المحتوى
الحكومة تغليظ عقوبة زرع الأعضاء بالتحايل أو الإكراه حال موت المريض إلى الإعدام
وزير الصحة

الحكومة تغليظ عقوبة زرع الأعضاء بالتحايل أو الإكراه حال موت المريض إلى الإعدام ، أكد وزير الصحة ” الدكتور أحمد عماد ” على أن الوزارة عرضت قانون رقم 5 لسنة 2010 ، المعنى بتنظيم زراعة الأعضاء البشرية على مجلس الوزراء بإجتماعها المنعقد اليوم الأربعاء ، وأن المجلس قد وافق على أمر تعديل تشديد العقوبة بالقانون ، لتنص على السجن المشدد لمدة 15 سنة و الغرامة المالية بما لا يقل عن 500 ألف جنية ولا تزيد عن مليون جنية ، أو المؤبد بحاولة وفاة المتبرع ، فضلاً عن السجن المشدد للمساعدين وغرامة ليست أكثر من مليون جنية .

الحكومة تغليظ عقوبة زرع الأعضاء بالتحايل أو الإكراه حال موت المريض إلى الإعدام

وقد قام وزير الصحة بإيضاح القانون ، مؤكداً بأن الأعضاء البشرية تنقسم لجزء من عضو أو العضو البشرى ذاته ونسيج بشرى ، وكل ذلك تم إدراجة ببند زراعة الأعضاء ، وبضوء ذلك ينص القانون على عدم إمكانية نقل عضو بمقابل مادى ، مع إتاحة تنظيم عملية نقل الأعضاء من الزوج والزوجة ، وذلك بمقابل بند العقوبات بذات القانون الذى كان ضعيف ولزم تغليظه ، حيث كانت عقوبة بمخالفة القانون هو السجن لمدة 5 سنوات لكلاً من السمسار أو الوسيط .

وبإطار ذلك أوضح وزير الصحة بأن تغليظ بند العقوبة بقانون تنظيم زراعة الأعضاء البشرية ، نص على معاقبة المخالف الذى قام بنقل الأعضاء بقصد الزرع بالإكراه ، بالسجن المؤبد و تغريمه بغرامة مالية لا تقل عن مليون جنية ، بالإضافة إلى تطبيق عقوبة الإعدام بحق المتهم بحالة وفاة المنقول له أو إليه ، مضيفاً بإنه من المرتقب إستبدال كافة عاملى إدارة التراخيص ، فضلاً عن نقل مديرها بالأيام المقبلة .

وبإطار آخر نفى وزير الصحة ما تردد حول وجود نقص بمنتجات ألبان الأطفال بالأسواق مؤكداً توافرها ، ومعللاً سبب إنتشار هذه الشائعات ، بأن هناك العديد من الفئات التى تسعى لإفتعال الأزمات و نشر الأكاذيب .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *