التخطي إلى المحتوى
وزير الصحة يصرح زيادة أسعار الأدوية تكمن فى 3000 صنف فقط من إجمالى 12 ألف صنف
وزير الصحة

زيادة أسعار الأدوية ، أعلن وزير الصحة والإسكان ” الدكتور أحمد عماد الدين راضى” عن نسبة الأدوية التى تقرر زيادة أسعارها طبقاً لقرار مجلس الوزراء ، حيث أكد ” راضى” على أن هناك حوالى 3 آلاف من إجمالى 12 ألف من الأدوية ، سيتم رفع أسعارها بنسبة 15% من الأدوية المحلية و 20% من الأدوية المستوردة ، وذلك بمقابل زيادة أسعار 10% فقط من أدوية علاج الأمراض المزمنة ، علماً بإنه تمت مراجعة حوالى 3 آلاف و 500 دواء ، أى بنسبة 92% من الأدوية التى قامت شركات الأدوية بتقديمها لتحديد الأصناف التى يتم قبولها أو رفضها.

زيادة أسعار الأدوية

وقد أكد ” راضى ” على أن هذه النسب قد تم إدراجها عقب عقد العديد من الإجتماعات ، مع الأجهزة الرقابية و شركات الأدوية المحلية و العالمية الذين إتفقوا على هذا المقترح ، مشيراً إلى إنه سوف يتم الإعلان عن أسماء الأدوية التى سيتم زيادة أسعارها رسمياً ، خلال المؤتمر الصحفى الذى سوف يتم عقده بأمسية الغد ” الخميس ” .

وقد أوضح ” راضى” بأن شركات الأدوية قد تقدمت بمقترح رفع زيادة كافة أصناف الأدوية ، لتتوافق مع زيادة سعر الصرف و إرتفاع سعر المادة الخام التى يتم إستيرادها ، ولكن هذا المقترح تم رفضه بالإجماع ، مضيفاً بإنها تقدمت بمقترح آخر تضمن أمر زيادة أسعار جميع الأدوية بنسبة 50 % ، ولكن أيضاً كان سيحمل المواطنيين أعباء كبيرة لذلك رفضته الوزارة و البرلمان و مجلس الوزراء ، وعقب ذلك أكدت الشركات على أن رفض مقترحها سوف يؤدى بالضرورة إلى توقف الإنتاج و الإستيراد .

ولم تيأس شركات الأدوية بدل تقدمت بمقترح ثالت ، تضمن على زيادة أسعار 30% فقط من منتجات كل شركة ، بنسبة 50% من سعرها القديم ، مما سوف يؤول بالضرورة إلى رفع أسعار منتجات شركات الأدوية كافة خلال 9 أشهر ، ولذلك تم رفضه أيضاً .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *